التحكيم الوطني والتحكيم الدولي

يعرف التحكيم بأنه اتفاق بين الأشخاص الذين بينهم علاقة قانونيه عقدية او غير عقدية حتى يتم الفصل بينهم هي هذه المنازعة التي حصلت وثارت بينهم أومن الممكن أن تثور عن طريق بعض الأشخاص الذين يتم انتقائهم كمحكمين قبل أن تحصل اي خلافات بينهم فيلم اتفاقهم على شكل بند او شرط من شروط الاتفاق أو العقد الذي ينظم علاقاتهم وقد يقومون بتحرير اتفاق او وثيقة يضمنون بها اتفاقهم.

ما هو تعريف التحكيم الوطني والتحكيم الدولي

التحكيم الوطني

عباره عن اتفاق تكون جميع مكوناته او عناصره و موضوع النزاع تنسب إلى محل وجنسية إقامة أطراف النزاع في دولة محددة مثل المحكمين والقانون الذي يجب أن يتم تطبيقه والمكان الذي يتم فيه تطبيق التحكيم جميعهم ينحصرون في إحدى الدول المعينة.

التحكيم الدولي

هو عبارة عن اتفاق لا تكون جميع مكوناته عناصره أو مكوناته تنحصر في احدى الدول المعينة وتكون هذه العناصر أجنبية مثل ان يتم ابرام اتفاق التحكيم في دولة محددة ويتم تنفيذه في دولة اخرى أو في اكثر من دولة.

ما هو الفرق التحكيم الوطني والتحكيم الدولي

التحكيم الوطني يخضع في جميع اجراءاته إلى القانون الوطني ولكن في التحكيم الدولي فإن اجراءاته تخضع لاتفاقية دولية أو قانون اجنبي .

متى يكون التحكيم دوليا

  • إذا كان المقر الرئيسي لأعمال طرفي التحكيم يقع في دولتين او مدينتين مختلفتين أثناء ابرام عقد اتفاق التحكيم بمحل الإقامة المعتادة وإذا كان لأحد الأطراف العديد من مراكز الأعمال فإنه يتم اختيار المركز الأكثر استنادا إلى موضوع اتفاق التحكيم .
  • عندما يتفق أطراف التحكيم باللجوء إلى مركز تحكيم أو منظمة تحكيم دائمة مقرها في مصر أو خارجها.
  • عندما يكون موضوع النزاع الذي يوجد في اتفاق التحكيم يرتبط بالعديد من الدول.
  • إذا كان المركز الأساسي لأعمال كل من أطراف التحكيم يقع في الدولة ذاتها في وقت ابرام اتفاق التحكيم .

أخيرا هناك تفرقة بين التحكيم الاجنبي والتحكيم الدولي ولا يوجد معيار ثابت يستند عليه التحكيم الاجنبي فقدتك من هذا التحكيم اجنبيا ودوليا في ذات الوقت.

انتقل إلى أعلى